وزير الخارجية … استمرار جهود مصر للتوصل لاتفاق هدنة إنسانية

أكد وزير الخارجية سامح شكري استمرار جهود مصر للتوصل لاتفاق هدنة إنسانية، والإفراج عن الأسرى الفلسطينيين والإسرائيليين بهدف الوصول لوقف كامل لإطلاق النار ونفاذ المساعدات الإنسانية ومنع تصفية القضية الفلسطينية.

كما أكد شكري خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة خارجية بلغاريا أن المفاوضات معقدة حيث يسعى كل طرف لمصلحته، مشددة على أن الجهود المصرية لم تتوقف لإيجاد حل لوقف إطلاق النار فى ظل معاناة الفلسطينيين وخاصة المدنيين.

وأشار إلى أن التصريحات الصادرة عن مسئولين إسرائيليين والنشاط العسكرى في جنوب غزة ينبأ بوضع إنساني كارثي، موضحا أن الأمم المتحدة أعلنت خطورة هذا الوضع الذين لا يمكن استيعابه وضرورة مراعاة القانون الدولي الإنساني.

وتابع الوزير شكري: هناك توافق دولي بان المنطقة نفس كثافة العمليات العسكرية التش شهدناها الفترة الماضية .. نؤكد أن الأمر لا يحتمل سقوط المزيد من الضحايا المدنيين والتدمير واي زيادة في العمليات العسكرية سيكون لها تداعيات خطيرة، رافضا أى محاولات تقوم بها تل أبيب لتنفيذ سياسة ممنهجة تتمثل في التهجير.

زر الذهاب إلى الأعلى